لم تشبعها الحياه منك …

image

كانت دايماً تحكي عن حبيبها امامي وتروي قصتها الجميله وتضحياته من اجلها وفي اعوامها الاخيره بدأ المرض ينهش ذلك الجسم الهزيل وفي يوم من الايام وفجأه طلبت ان تنفصل عنه دون اي سبب يذكر كان قرار غريب يستغرب اي شخص منها عند معرفته وكانت تأبى ان تقول سبباً مقنع وماكان من حبيبها الا ان لبى طلبها بكل انكسار لأجل رضاها افترقت عنه بـ إرادتها وبدأ يأكل المرض من جسدها تتألم في غرفتها وحدها وتنظر لصورها وبشفتان تبتسم وعينان تدمعان ولما احست ان صبرها بدأ ينفذ واحست بضعفها من دونه طلبت منا ان تراه وعندما علمت انه سيأتي استجمعت ما تبقى من قواها و ذهبت امام باب منزلها تنتظره مع يدان ترتجفان كأنه لقائها الاول و دقات قلب مشتاقه وبمجرد ان إلتقته رفعت يداها واحتضنته وهزل ذلك الجسد ثقلت قدماها لم تستطع حمل نفسها توقفت دقات ذلك القلب الضعيف وكأنها تنتظر لـ أن تكون قريبه من قلبه وعينان ساكنه النظر وكأنها تريد ان يكون وجهك اخر من يسكنها رحلت وانقطعت الانفاس ….

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s